الفن

مواقف جمعت رجاء الجداوى وخالتها تحية كاريوكا.. وتعلمت منها تلك الخصال

مواقف جمعت رجاء الجداوى وخالتها تحية كاريوكا.. وتعلمت منها تلك الخصال

يتزامن اليوم مع ذكرى رحيل الفنانة تحية كاريوكا التي رحلت عن عالمنا فى مثل هذا اليوم الإثنين 20 سبتمبر من عام 1999، وهى الفنانة التي طالما كانت واحدة من أهم الفنانات والراقصات ممن كان لهم باع وشهرة كبيرة في السينما المصرية، وخلال التقرير التالى نسلط الضوء على علاقتها مع ابنة شقيقتها الفنانة الراحلة رجاء الجداوى، والتي ربطتهما علاقة خاصة بها بعدما تربت عندها منذ أن كانت في الثالثة من عمرها.

رجاء الجداوى وخلال أكثر من حوار لها تطرقت إلى علاقتها مع خالتها، مؤكدة أنها انتقلت للعيش معها في سن ثلاثة سنوات بصحبة أخيها، وذلك عقب انفصال والدتها عن والدها، لتقرر كاريوكا أخذ اثنين من خمسة أطفال لدى شقيقتها لتربيتهم، مؤكدة أنها تعلمت منها أمور كثيرة أثرت بشخصيتها حتى وفاتها.

وأضافت رجاء الجداوى أنها استمرت تعيش بصحبتها حتى أصبحت في سن 14 عامًا، انتقلت خلالها من الإسماعيلية للقاهرة للعيش بصحبتها، وكان أكثر شيء تؤكد عليه بتربيتها هو عدم الكذب حيث كانت تمقته إلى حد كبير وتصفه بأنه بوابة الموبقات، لأن كل كذبة -على حد قولها- تحتاج إلى كذبة أكبر تغطيها.

كما أكدت أنها تعلمت منها الكرم أيضًا، نظرًا لأن تحية كاريوكا كانت كريمة إلى حد البزخ، فكانت لا تتوقف عن الكرم حتى لو لا تمتلك أية أموال بمنزلها إلا القليل.

وأضافت رجاء الجداوى أن كاريوكا كانت لها خيمة بأحد الموالد عملتها للفقراء، وكانت تحرص فيها على عمل الأكل بنفسها للفقراء التى كانت تعشقهم بصورة كبيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى