صحة و جمال

لأول مرة بـ«التأمين الصحي» .. أدوار فندقية و14 جناح ملكي بمستشفيات الهيئة بالأقصر

لأول مرة بـ«التأمين الصحي» .. أدوار فندقية و14 جناح ملكي بمستشفيات الهيئة بالأقصر

كشف الدكتور أحمد السبكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، عن تفاصيل برنامج الخدمات الفندقية بمستشفيات هيئة الرعاية الصحية في محافظة الأقصر، والذي أدخلته الهيئة ضمن برامجها مواصلة منها لما حققته خلال العامين الماضيين من ريادة للوصول إلى مستوى الجودة الشاملة وتحقيق التفوق على المستويين الإكلينيكي والخدمي.

وأوضح الدكتور أحمد السبكي، أن برنامج الخدمات الفندقية لهيئة الرعاية الصحية في الأقصر يتضمن إنشاء عدة أدوار فندقية بالمستشفيات تشمل تخصيص 14 جناح ملكي و43 جناح ذهبي و58 غرفة فردي مميز للإقامة الداخلية للمرضى بالمستشفيات التابعة للهيئة في الأقصر، والتي تضم (الكرنك الدولي، حورس التخصصي، طيبة التخصصي، إيزيس التخصصي، الأطفال التخصصي، مجمع الأقصر الطبي الدولي)، وذلك علاوة على الخدمات الفندقية الأخرى من معاملة ولباقة مقدمي الخدمة والتغذية والنظافة والاهتمام بالفرش والأثاث وغيرها من وسائل تأمين راحة المريض على المستويات كافة.

وأضاف السبكي، أن مستشفى الكرنك الدولي ستشمل إنشاء دور فندقي بالكامل يحتوي على 4 أجنحة ملكية و5 أجنحة ذهبية و4 غرف فردي مميز، كما تشمل مستشفى حورس دور فندقي به جناح ملكي و5 أجنحة ذهبية و4 فردي مميز، إضافة إلى أن مستشفى طيبة ستتضمن دور فندقي يحتوي على جناح ملكي و3 أجنحة ذهبية و4 فردي مميز، فيما تضم مستشفى إيزيس 4 أجنحة ذهبية و2 غرفة فردي مميز، وتضم مستشفى الأطفال التخصصي جناح ذهبي و2 غرفة فردي مميز، وذلك علاوة على مجمع الأقصر الطبي الدولي والذي سيشمل بعد الانتهاء من تطويره 8 أجنحة ملكية و25 جناح ذهبي و42 فردي مميز.

وأكد الدكتور أحمد السبكي، أن برنامج الخدمات الفندقية بمستشفيات هيئة الرعاية الصحية يرتكز أدائه على الأساليب العلمية ونشر ثقافة الجودة لدى العاملين من أجل التوجه نحو تقديم خدمات ذات طابع مميز تماشيًا مع رؤية الهيئة ولمواجهة التحديات التنافسية التي تواجهها تغيرات النظم الصحية في العالم ووصولها إلى النجاح، لافتًا إلى أن ذلك كان لا يتحقق إلى من خلال تقديم خدمات بمستوى عالٍ من الجودة المتميزة تشملها الخدمات الفندقية تكون قادرة على الإيفاء باحتياجات المرضى ورغباتهم بالشكل الذي يتفق مع توقعاتهم وتحقيق الرضاء والسعادة لديهم.

وتابع السبكي، أنه يتم تنفيذ برنامج الخدمات الفندقية بمستشفيات الهيئة تماشيًا مع اتجاه معظم دول العالم الآن بقوة عملية نحو تنشيط السياحة العلاجية مع ما يعني ذلك من تنافس واستقطاب للمرضى من خلال توفير أفضل الخدمات الطبية والعلاجية بالمستشفيات وأرقاها، والذي يتسق مع استراتيجيتها في وضع مصر بمقدمة خريطة السياحة العلاجية العالمية، وإطلاق أول علامة تجارية لها (نرعاك في مصر) للاستفادة القصوى من إمكانات منشآت هيئة الرعاية الصحية المادية والبشرية في استقطاب الوافدين من الخارج للعلاج بما يزيد من المعدلات التشغيلية للمستشفيات والاستغلال الأمثل لمواردها ويعزز من الموارد الذاتية للهيئة ويسهم في عملية الارتقاء والتطوير المستمر للخدمات وفق أحدث معايير الجودة وممارسات الصحة العالمية.

واستكمل رئيس هيئة الرعاية الصحية، أن اهتمام الهيئة بتطبيق الخدمات الفندقية في مستشفياتها بمحافظة الأقصر لأنها أيقونة السياحة العلاجية بمصر والشرق الأوسط بما تشمله من مقومات سياحية فريدة وطبيعتها الخلابة التي تسهم في تحقيق استراتيجية الهيئة نحو استقدام الوافدين من الخارج لزيارتها والعلاج بمستشفيات الهيئة وتقديم حزم طبية مختلفة لرعايتهم طبيًا خلال فترة إقامتهم بمصر، مشيرًا إلى إنشاء جناح خاص لهيئة الرعاية الصحية داخل مطار محافظة الأقصر سيحمل العلامة التجارية لملف السياحة العلاجية لها (نرعاك في مصر)، والذي سيسهم في وضع مصر على خريطة السياحة العلاجية عالميًا.

كما لفت إلى أن محافظة الأقصر هي نواة منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد في الصعيد، والتي انطلقت بها المنظومة في 16 فبراير من العام الجاري، بما يضمن تطبيق الخدمات الفندقية بمنشآتها الصحية توفير أفضل الخدمات والرعاية الطبية الشاملة للمنتفعين جنبًا إلى جنب الحفاظ على بيئة صحية وهادئة للمرضى والزائرين وجميع العاملين من خلال وحدة الخدمات الفندقية بما يؤدي إلى خدمة أفضل للمريض الغاية النهائية لعمل كل مستشفى، والذي يتماشى مع أهداف المشروع ورؤية الهيئة ورؤية مصر للتنمية الشاملة المستدامة 2030.

فيما قام الدكتور شريف لاشين، المشرف العام على الإدارة العامة للخدمات الفندقية وشئون مقرات الهيئة، بجولة تفقدية للمستشفيات التابعة للهيئة بالأقصر سالفة الذِكر، اجتمع خلالها مع مدير فرع الهيئة بالمحافظة وبعض الاستشاريون والمهندسون والشركة المنفذة للمشروع، حيث وجه لاشين بسرعة الانتهاء من أعمال إنشاء أو تطوير الأدوار الفندقية بمستشفيات هيئة الرعاية الصحية في الأقصر ووفقًا لأعلى مقاييس الجودة العالمية.

وأضاف، أن إدخال الخدمات الفندقية في صلب التطويرات، سواء لناحية هندسة المستشفى أو نوعية الخدمة المقدّمة ومستواها بهدف تلبية تطلعات المرضى وتأدية أفضل خدمة لهم، وكذلك توفير جميع ما تحتاجه أقسام المستشفى من الخدمات غير الطبية طبقًا للمعايير الفندقية العالمية والتي أبرزها المعاملة الحسنة والمأكولات والمشروبات والنظافة وأماكن الترفيه، وغيرها من الخدمات التي تسهم في تحسين الحالة النفسية والجسدية للمريض وتحسين الانطباع عن خدمات المستشفى، لافتًا إلى أنه ينطلق الدافع الأساسي وراء هذه الخطوة النوعية، من إدراك القطاع الطبي لأهمية راحة المريض النفسية وانعكاس ذلك تحسناً في مرضه وشفائه.

وتابع، أن الخدمات الفندقية تسهم في إدراج محاور وعناصر جديدة ضرورية للارتقاء بجودة الخدمات في المستشفيات، ومنها تدريب العاملين وخاصة الجدد منهم قبل استلامهم لمهام عملهم، وتثقيف المواطنين لكيفية التعامل مع مرافق المستشفى، والاهتمام والمتابعة والمراقبة من قبل إدارات المستشفيات على جودة الخدمات بالمستشفى لتوفير معاني الراحة والرفاهية للمريض ولأسرته داخل المستشفى وطوال فترة إقامته فيه.

كما قام الدكتور شريف لاشين، بإجراء بعض المقابلات الشخصية للمتقدمين للالتحاق بوظائف هيئة الرعاية الصحية في الأقصر وذلك لاختيار المؤهلين الذي سيمثلون الهيئة العامة للرعاية الصحية في الجناح الخاص لـ (نرعاك في مصر) العلامة التجارية لملف السياحة العلاجية بالهيئة داخل مطار الأقصر، والذي سيصبح منارة لاستقبال الوافدين من الخارج لتلقي العلاج داخل مستشفيات الهيئة بالمحافظة مما سيكون له عظيم الأثر في وضع مصر بمقدمة الخريطة العالمية للسياحة العلاجية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى