رياضة

فرع النادي الأهلى بالأقصر يقرر استضافة طفل إسنا الضال

فرع النادي الأهلى بالأقصر يقرر استضافة طفل إسنا الضال

أعلن ياسر عبد العال مدير فرع النادى الأهلى بالأقصر، أنه قرر فرع النادى إستضافة الطفل الإسناوى محمد حماده عبد اللطيف إبن قرية القرية بمدينة إسنا البالغ من العمر 11 سنة، فى يوم مبهج داخل الفرع لدعمه وتشجيعه على مواصلة المسيرة والكفاح فى حب كرة القدم، وذلك بعد تغيبه يومين عن منزله للتقديم فى إختبارات الناشئين بالنادي الأهلى.

وأضاف ياسر عبد العال مدير فرع النادى الأهلى بالأقصر، وجاء ايضا أن الطفل محمد حماده البالغ من العمر 11 سنة، لديه عزيمة قوية فى عشق كرة القدم وحب النادي الأهلى، وأقدم على السفر للقاهرة بمفردة وقام بتجميع مصروفه للإلتحاق بالنادي الأهلى فى القاهرة، وكان لزاماً على إدارة الفرع أن تستجيب له وتستضيفه فى يوم مبهج لدعمه وتقديم هدية من النادي الأهلى له الأسبوع المقبل.

وأضاف والد الطفل محمد، أنه لم يقصر رجال المباحث فى شيئ معه وظلوا يبحثون معه حتى عودته لمنزل فى يوم 2 سبتمبر مساءاً، حيث أنه علم أن إبنه توجه للقاهرة لكي يحاول الإنضمام للنادي الأهلى فى القاهرة ولكنه لم يستطيع الوصول وعاد بالقطار لأسوان ليحاول خوض إختبارات نادي أسوان ولكنه فشل أيضاً، موضحاً أن إبنه يعشق كرة القدم وكان يلعب فى عدة أندية بمدينة إسنا منه نادي السلام ونادى الفارسية.

فيما قال الطفل محمد حماده 11 سنة، أنه لدى عودته من الدرس اشتري ملابس كرة قدم للنادي الأهلى، واستقل سيارتين حتى محطة السكة الحديد وقطع تذكرة للقاهرة وفوجئ بالزحمة الشديدة ولم يستطيع التوجه لمقر النادي الأهلى لكي يخوض الإختبارات فيه كما كان يحلم، وقرر العودة من جديد لبلدته واستقل القطار العائد للصعيد ولكن كانت وجهته لمحافظة أسوان، وتوجه إلى إستاد أسوان الرياضي وشحن هاتفه وفوجئ بإتصال من شقيق والده للعودة لمدينة إسنا لكون الجميع يبحث عنه منذ إختفاؤه.

وأضاف الطفل محمد ​أنه استقل سيارة للعودة لمدينة إسنا بالقطار، وأمسك به أحد رجال الشرطة فى محطة سكك حديد أسوان، وعرف قصة غيابه عن المنزل وقرر إعادته لأسرته، واستقل السيارة مع رجل الشرطة حتى القسم، ومنه تم توصيله للمنزل وفرحت الأسرة بأكملها بعودته لهم سالماً، مؤكداً أنه كان يحلم أن يكون من ناشئين النادي الأهلى لأنه حلمه منذ طفولته ولكن لم يستطيع وعاد لمنزله بعد يومين غياب.

وكان قد نجح رجال الشرطة بمديرية أمن الأقصر، فى التنسيق لعودة طفل ترك منزل أسرته بمدينة إسنا جنوب المحافظة، حيث تغيب الطفل محمد حماده أبو ضيف عقب خروجه من المنزل، وتبين أنه توجه لمحافظة أسوان لخوض إختبارات الإلتحاق بأحد أندية كرة القدم بمحافظة أسوان، وتمت إعادة الطفل لأسرته.

البداية كانت بتغيب الطفل محمد حماده أبو ضيف عقب خروجه من المنزل بمدينة إسنا، وتم على الفور تحرير محضر للبحث عن في ضوء توجيهات اللواء خالد عبد الحميد مدير أمن الأقصر، واللواء مجدي لطفي مدير المباحث الجنائية، وتم وضع خطة بحث للعثور علي الطفل الغائب، بمعرفة العقيد مروان عاطف مأمور مركز شرطة إسنا، والعقيد محمد الطيب رئيس فرع البحث الجنائى بإسنا وأرمنت، والرائد أحمد قورة معاون أول مباحث مركز شرطة إسنا، والنقيب محمود صقر، والنقيب أحمد عبد القادر، والنقيب أيمن محروس، والنقيب إبراهيم الحيني .

وقد أسفرت عمليات البحث من خلال ظباط المباحث الجنائية، عن تواجد الطفل الغائب في مديرية أمن أسوان، حيث أنه أبدي رغبته في خوض إختبارات الإلتحاق بأحد الأندية لكره القدم، وبناء عليه تم إستدعاء والده وهو المبلغ علي الواقعة، وبسؤاله أكد ما جاء بأقوال إبنه الغائب وتم تسلم الإبن الغائب لوالده.


إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
“جميع الحقوق محفوظة لأصحابها”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى