منوعات

طرق الوادي الجديد تنفذ تجربة في الخلطة الإسفلتية و توفر 25% من نفقات الرصف

طرق الوادي الجديد تنفذ تجربة في الخلطة الإسفلتية و توفر 25% من نفقات الرصف

نجحت مديرية الطرق والنقل بمحافظة الوادي الجديد، في تنفيذ تجربة إعادة تدوير الأسفلت لتوفير نفقات الرصف وصيانة الطرق.

قال المهندس محسن محمد أحمد مغربي، مدير مديرية الطرق والنقل بمحافظة الوادي الجديد، اليوم الثلاثاء، إن التجربة ببساطة تتضمن إعادة تدوير الأسفلت القديم من خلال تقنيات خلط حديثة مع خلطات أسمنتية معينة لها القدرة على التحمل لأوزان المركبات الثقيلة وذلك من خلال معدات خلط حديثة.

وأضاف محسن، أن الهدف الرئيسي من هذه التجربة هو توفير نفقات صيانة ورصف الطرق ونجحت المديرية بالفعل من خلال المهندسين والفنيين بها ومعدات الرصف تنفيذ التجربة في قطاع من الطريق الدائري بمدينة الخارجة ويصل طوله إلى 300 متر يصل بين مطار مدينة الخارجة ومحطة وقود “وطنية”، وتهدف هذه التقنية والتجربة لتوفير نفقات وتكاليف الصيانة والرصف للطرق بنسبة تصل إلى 25 %.

أشار محسن، إلى أن المديرية من خلال التوسع في تنفيذ التجربة خاصة مع المخطط الجديد لموازنة الرصف للعام المالي الجاري، والتي من المتوقع أن تصل إلى 20.6 كم، بتكلفة تقديرية 50 مليون جنيه فيمكن زيادة أطوال الطرق في أعمال الصيانة ورفع الكفاءة وإعادة الرصف بالتوازي توفير الوقت والجهد والنفقات حيث ستنخفض التكلفة إلى 30 مليون جنيه وبالتالي تنفيذ أعمال جديدة تخدم سكان وأبناء الإقليم.

وكان قد صدق رئيس الجمهورية، في يونيو 2021، على التوسع في استخدام التقنية الحديثة لإعادة تدوير الأسفلت والصديقة للبيئة والتي تعتمد على إعادة استغلال وتدوير ناتج إزالة وكشط الأسفلت القديم في أعمال صيانة الطرق التابعة للهيئة العامة للطرق والكباري والنقل البري أو الطرق المحلية داخل المحافظات.

كما أن أهم الطرق المنفذة باستخدام تقنية إعادة التدوير هي (طريق رأس غارب / الغردقة -طريق الضبعة / “فوكة” -طريق الضبعة / سيدي عبد الرحمن -الطريق الساحلي الدولي في المسافة من بورسعيد / دمياط -الطريق الواصل من بركة السبع حتى طريق قويسنا / شبين الكوم (طريق محلي داخل محافظة المنوفية) -طريق بركة السبع / جنزور (طريق محلي داخل محافظة المنوفية) -ازدواج ورفع كفاءة طريق قنا/ الأقصر الصحراوي الشرقي).

وأكد الدكتور حسن مهدي، استشاري الطرق، في تصريح صحفي له، يوم الجمعة 29 يناير 2021، أن تقنية إعادة تدوير الطرق “FDR” هي ماكينة تتولى تفكيك الأسفلت القديم مع خلطه بالأساس، مع إضافة مستحلبات عليها ومواد تزيد من قدرة التحمل، ثم تتم إعادة فرشها مرة أخرى.

وقال “مهدي” إن ذلك يُسمى “أساس مثبت”، ثم يجري وضع الأسفلت عليها، وهذا نوع من إعادة تدوير التربة، ويمكن استخدامها في تثبيت الطرق في الجبال والأماكن غير المأهولة.

إقرا أيضا| بـ18 مليون جنيه..تنفيذ 3.5 كم طرق جديدة بالخارجة في الوادي الجديد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى