سياسة

سبب هدم قصر اندراوس باشا في الأقصر.. التنقيب عن الاثار و مقتل المُلاك

سبب هدم قصر اندراوس باشا في الأقصر.. التنقيب عن الاثار و مقتل المُلاك

قامت السلطات في محافظة الأقصر أثناء الساعات الأولى من صباح اليوم الاثنين في أعمال هدم قصر توفيق باشا أندراوس، وهو الذي يوجد في حرم معبد الأقصر وسط المدينة الأثرية والذي يطل على واجهة كورنيش النيل.

وزارة السياحة تصدر قرار بنزع ملكية قصر اندراوس باشا في الأقصر وضم الأرض للمعبد
وجاء هذا بعد صدور القرار الخاص بوزارة السياحة والآثار بأن يتم نزع ملكية القصر وضم الأرض لحرم معبد الأقصر، وهذا بسبب تعرض القصر إلى حادث التنقيب والبحث عن آثار داخله في العام الماضي، من خلال العديد من الأشخاص.

وشهد القصر في عام 2013 مقتل أشهر عانستين في الأقصر وهما “صوفيا ولودي” وهما بنات توفيق باشا اندراوس، وحتى الوقت الحالي لم تتمكن الأجهزة الأمنية أن تصل إلى حل لغز مقتلهما في منزلهما الشهير، وهذا القصر هو ملك لـ “توفيق باشا اندروس” وهو المناضل الوفدي، واستقبله سعد باشا زغلول وهو في رحلته للصعيد فيه، على الرغم من رفض الحكومة الإنجليزية في هذا التوقيت.

وأكد عبد المنعم عبد العظيم مدير مكتب دراسات في الأقصر، أن توفيق باشا أندراوس”، وهو أحد رجال الحركة الوطنية المصرية أثناء ثورة 1919 ونائب الأقصر لـ 3 دورات في مجلس الأمة، ولم تقوم الأقصر بإنتخاب نائب غيره إلى أن توفي يوم 6 من يناير 1935 أثناء تجهيزه لمؤتمر الحركة الوطنية في الصعيد، وكان أهل القصر يحبونه كثيراً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى