منوعات

تطوير قرية المهندس حسن فتحى التراثية بالأقصر قبل زيارة وزيرة الثقافة

تطوير قرية المهندس حسن فتحى التراثية بالأقصر قبل زيارة وزيرة الثقافة

تستعد قرية المهندس التاريخى الكبير حسن فتحى التراثية بمدينة القرنة غرب محافظة الأقصر، اليوم السبت، لزيارة الدكتورة إيناس عبد الدايم وزير الثقافة لمتابعة أعمال التطوير داخلها، وذلك عقب ترميم وتطوير مبانى “الخان والمسجد والمسرح” بدعم من منظمة اليونيسكو بمبلغ يفوق الـ750 ألف دولار، للحفاظ على التراث داخل القرية التى يعود عمرها لأكثر من 75 سنة مضت منذ إنشائها فى عام 1946 بأيدى أحد أشهر المهندسين المعماريين فى مصر والعالم، وتم العمل داخلها على مر الشهور الماضية بأيدى فريق من أمهر المرممين بمصر.

وفى هذا الصدد رصد “نافذة على العالم” تواصل عمليات التطوير والترميمات الجارية على قدم وساق داخل قرية المهندس حسن فتحى التاريخية من قلب مدينة القرنة غرب محافظة الأقصر، والتى حصلت على دعم كبير لمواصلة أعمال تطويرها ورفع كفاءة المبانى التاريخية، من مسجد القرية ومسرحها والمبانى والغرف القديمة التراثية، حيث يقول العميد علاء عبد الجابر رئيس مركز ومدينة القرنة، أن القرية حصلت على دعم كبير لمواصلة أعمال تطويرها ورفع كفاءة المبانى التاريخية والتى تعود للفنان والمهندس العظيم صاحب الشهرة العالمية بمصر ومختلف أنحاء العالم، حيث يستكمل فريق اليونيسكو وهيئة التنسيق الحضارى والشركة النوعية للبيئة الدولية للاستشارات والتصميمات الهندسية، ترميم المرحلة الأولى بالقرية وهى عبارة عن “المسجد والخان والمسرح” وذلك بتكليف من منظمة اليونيسكو العالمية التى تتكفل بالترميم والتطوير للقرية للحفاظ على تاريخها العالمى بجنوب الصعيد وتوفر مبلغ حوالى 750 ألف دولار للتطوير الشامل للقرية.

وأضاف العميد علاء عبد الجابر، لـ”نافذة على العالم”، أنه يتم متابعة العمل عبر زيارات من وفد منظمة اليونسكو لمتابعة أعمال تطوير قرية حسن فتحى التراثية، وذلك بحضور دكتور هانى حسن مصطفى مدير المكتب الفنى للجهاز القومى بوزارة الثقافة، والمهندس اكاتسوكى تاكا هاشى ممثل اليونسكو بالقاهرة، والمهندس عماد فريد عن شركة نوعية البيئة الدولية للاستثمارات، والمهندس لطفى خالد حسن مدير المشروع عن الشركة المنفذة، والمهندسة دعاء الصادق مدير المشروع.

وقال رئيس مركز ومدينة القرنة، إن ذلك يأتى فى إطار التعاون بين وزارة الثقافة وهيئة اليونسكو، وتحت إشراف محافظة الأقصر للترميم المعمارى والدقيق، وذلك لإحياء تراث حسن فتحى بالقرنة بسبب بعض المشكلات التى أدت إلى انهيارات فى بعض الأماكن بقرية حسن فتحى ولإحياء عمارة حسن فتحى، وجارى حالياً عمليات الترميم، مضيفاً أنه تم الانتهاء من عملية wetland لسحب المياه الجوفية ومياه الصرف الصحى بالقرية، حيث تلاحظ أن هذه المياه هى السبب الرئيسى للانهيار، كما تم تدعيم الأساسات فى المرحلة الأولى، وقد أفادت المهندسة دعاء الصادق بأن المرحلة الثانية وهى مرحلة الترميم تم البدء فيها، وانه تم الانتهاء من ما يقارب 50% من مراحل الترميم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى