حوادث

تجديد حبس “بصلة” قتل عشيقته ووضعها فى ثلاجة الأسماك بالإسماعيلية 15 يومًا

أمرت نيابة مركز الإسماعيلية بتجديد حبس تاجر أسماك شهير بـ “بصلة”، مقيم منطقة أبو عطوة بالإسماعيلية قاتل عشيقته، تبلغ من العمر 17 عامًا، 15 يومًا على ذمة التحقيقات بتهمة الإعتداء عليها وقتلها، ومحاولة التخلص من جثمانها، بعد أن قام بوضعها فى ثلاجة الأسماك.

وكشفت التحقيقات التى أشرف عليها محمد الطيب، رئيس نيابة مركز الإسماعيلية، أن المتهم اعتدى بالضرب على المجنى عليها وتسبب فى وفاتها خلال إقامتها معه بمنزله بقرية أبو عطوة التابعة لمركز ومدينة الإسماعيلية.

واعترف المتهم “م.س.م”، وشهرته “بصلة” مقيم بقرية أبو عطوة التابعة لمركز ومدينة الإسماعيلية أنه ارتبط بعلاقة عاطفية مع المجنى عليها وأنها انتقلت للإقامة معه فى منزله بنفس القرية بعد خلافات مع زوجته تركت المنزل على إثره.

وقال المتهم، إن مشادة نشبت بينه وبين المجنى عليها اعتدى عليها خلالها بالضرب على رأسها ما أدى إلى سقوطها ووفاتها فى الحال إلا أنه حاول التخلص من الجثمان ولم يتمكن من ذلك، وتحفظ المتهم على جثمان الفتاة فى ثلاجة أسماك خاصة به فى محل أسفل العقار المقيم به لحين إنهاء الإجراءات الخاصة بدفن الجثة حتى كشف أمره، وألقت وحدة مباحث مركز الإسماعيلية برئاسة المقدم محمد هشام، القبض على المتهم وجرى التخفظ على الجثمان إلى أن صرحت النيابة بدفنه.

وتمكنت مأمورية مكبرة بمشاركة النقباء كامل قمحاوى وسيد نصر الله وعبد الله صبحى وعمر الطحاوى من القبض على المتهم والتحفظ على جثمان الفتاة، كما القت الشرطة القبض على والد المجنى عليها لاتهامه بالتستر على الجريمة بعد معرفته بها ومحاولة الجانى إنهاء إجراءات الدفن بمعاونته مقابل حصوله على مبلغ مادي.

وكشفت تحريات المباحث حول الواقعة، أن المجنى عليها شابة 17 عامًا، وتقيم بمنطقة المحطة الجديدة دائرة قسم أول الإسماعيلية، وتدمن مخدر “الشابو”، ويوم الحادث تعاطت هذا المخدر هى والمتهم، ثم دخلا فى مشادة بينهما.

ووقع خلاف نشب بين المتهم والمجنى عليها وتدعى “رضا.م.م”، فى شقته السكنية اعتدى عليها بالضرب مما أدى إلى وفاتها فى الحال.

واعترف المتهم بمحاولته التخلص من الجثمان فقام بوضعها فى “كفن” ووضعها فى ثلاجة خاصة بالأسماك لحين إتاحة فرصة للتخلص منها ودفنها.

واعترف المتهم خلال التحقيقات أن مشادة نشبت بينه وبين المجنى عليها مما دفعه للإعتداء عليها بالضرب إلا انها توفيت وبسبب تخوفه من افتضاح أمره قام بوضعها فى ثلاجة فى محل خاص به بالدور الأرضى للعقار المقيم به.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى