صحة و جمال

الصحة العالمية: نقدم أدوات الرعاية الصحية بكل أشكالها للمواطنين فى أفغانستان

الصحة العالمية: نقدم أدوات الرعاية الصحية بكل أشكالها للمواطنين فى أفغانستان

أكد الدكتور دابنج لو، ممثل منظمة الصحة العالمية فى أفغانستان، خلال مؤتمر صحفى للمكتب الإقليمى لشرق المتوسط لمنظمة الصحة العالمية اليوم الثلاثاء، أن المنظمة تقوم بدور كبير لدعم المرضى وتقديم المساعدات لمن يتعرضون للأمراض والإصابات الشديدة وتقديم اللقاحات للأطفال، موضحا أن الصحة العالمية تقدم مجموعات لعلاج الكوليرا والأدوية واللقاحات المختلفة لتغطية الرعاية الصحية.

وقال ممثل منظمة الصحة العالمية فى أفغانستان: نقدم الأدوية من خلال 20 مركزا لعلاج الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية، وكانت هناك ضغوطا شديدة على العاملين الصحيين من منظمة الصحة العالمية، ونقدم أدوات الرعاية الصحية، ويجب تقديم لقاح شلل الأطفال، والترصد لهذا الفيروس ، وتعزيز العيادات المتنقلة ، موضحا أن الأطفال والنساء يحتاجون إلى الرعاية النفسية أكثر من أى وقت مضى، وإنقاذ الأرواح وعدم إيقاف الخدمات، والعمل على إزالة أى صعوبات لاستمرار عمل المرافق الصحية، وخلال هذه الفترة العصيبة فإن انقاذ الارواح أمرمهم.

من جانبها، قالت رنا الحجة، مديرة إدارة البرامج، منظمة الصحة العالمية، إن افغانستان هى ثالث دولة على مستوى العالم بحاجة إلى الرعاية الصحية بحوالى 18 مليون من السكان أى حوالى نصف السكان، وهى تعانى من عجز حاد من اللوازم الطبية، موضحة أن افغانستان دخلت بـ 3 موجات من كورونا وعدم لجوء المواطنين إلى المراكز الصحية مما قد يتعرضوا لتفشى الأمراض، موضحة أن 5% فقط هم من حصلوا فقط على لقاح كورونا.

من جانبه قال الدكتور أحمد المنظرى، المدير الإقليمى لشرق المتوسط لمنظمة الصحة العالمية، إن من متوقع زيادة عدد الإصابات والوفيات، خلال هذه المرحلة ونسعى للحصول على الدعم المقدم لإنقاذ الأرواح.

قال الدكتور أحمد المنظرى المدير الأقليمى لشرق المتوسط بمنظمة الصحة العالمية، خلال مؤتمر صحفى عن آخر مستجدات الوضع الصحى فى أفغانستان، إن الدول المشاركة مع الحدود مع أفغانستان تقدم الموارد اللازمة وتقدم المساعدات الإنسانية للاجئين الأفغان.

وأضاف، أنه بشكل خاص هناك فئات أكثرعرضه للتعرض للأمراض مثل الاطفال والنساء، لذلك لا بد من مراعاة القيم من أجل الحفاظ على الأراوح، موضحا أنه نحاول تحريك كافة المستويات بالمنظمة للوصول إلى الخدمات الصحية بالتعاون الوثيق مع المنظمات المختلفة، وتمكنا من تقديم الكثير من الخدمات.

وقال الدكتور دابنج لو، ممثل منظمة الصحة العالمية فى أفغانستان هناك عدد كبير من اللاجئين الأفغان إلى باكستان ونازحون داخل البلاد وتقدم بعض البرامج لدعم هؤلاء النازيحن، موضحا أن هناك نازحين فى كابول وتقدم المنظمة الخدمات الطبية لهؤلاء النازحين.

وقال إن هناك 500 طن من المساعدات الطبية التى ستدخل البلاد وهناك طائرة مستعدة للوصول إلى هناك، ونحن فى مرحلة تفاوض مع البلدان لتأمين دخول الطائرات لتقديم المساعدات الطبية إلى مطار كابول، وسيتم توصيل هذه المساعدات عبر الشاحنات وفريقنا على الأرض يعمل مع عدد من البلدان لتوفير رحلات فى الأيام المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى