حوادث

البيئة: ضبط 501 منشأة صناعية مخالفة وإجراءات قانونية تجاه 1823 سيارة مخالفة

البيئة: ضبط 501 منشأة صناعية مخالفة وإجراءات قانونية تجاه 1823 سيارة مخالفة

أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، على أن الوزارة وأفرعها الإقليمية المعنية بمنظومة مواجهات نوبات تلوث الهواء الحادة، تتخذ كافة الإجراءات الاحترازية بالتعاون مع وزارتي الزراعة والتنمية المحلية والجهات المعنية من أجل إحكام السيطرة على كافة مصادر التلوث للحد من نوبات تلوث الهواء الحادة.

وأجرت الفرق التفتيشية التابعة لوزارة البيئة والمنتشرة في كافة أنحاء محافظات المنظومة (الشرقية – الغربية – كفرالشيخ – البحيرة – الدقهلية – القليوبية)، بالتعاون مع هيئة التنمية الصناعية بالتفتيش على 2112 منشأة صناعية حتى الآن تنوعت بين منشآت كبرى ومتوسطة وصغرى، وقد تبين مطابقة 95 منها وتوقف 1516 عن العمل وفقا لقرارات المحافظين بوقف بعض الأنشطة الملوثة للبيئة ومخالفة 501 منشأة للحدود المسموح بها في قانون البيئة، وتم اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال المخالفين.

وأضافت ياسمين فؤاد أن إجمالي ما تم تجميعه من قش الأرز داخل محافظات المنظومة حتى الآن بالتعاون مع وزارة الزراعة قد بلغ حوالي 64 ألف طن من إجمالي 196 موقعا لتجميع قش الأرز، موضحة استخدام الوزارة لأحدث التقنيات من أقمار صناعية ونظم إنذار مبكر لتتبع أماكن الحرق في المحافظات، ومتابعة اتجاه الرياح طبقا للبيانات الصادرة عن الهيئة القومية للأرصاد الجوية، بالإضافة إلى المتابعة الميدانية لمحاور الرصد التابعة لوزارة البيئة.

وأشارت فؤاد إلى حرص الوزارة على تنفيذ حملات مرورية لفحص عوادم السيارات على الطرق داخل وخارج المدن في مواقع متفرقة من محافظات الجمهورية وذلك بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور والإدارة العامة لشرطة البيئة والمسطحات بهدف إحكام الرقابة على الانبعاثات الناتجة عن عوادم السيارات وضبط المخالف منها للتقليل من الانبعاثات الملوثة للهواء، حيث أسفرت تلك الحملات عن فحص نحو 6932 سيارة حتى الآن، حيث تبين مطابقة 5109 سيارة ومخالفة 1823 للحدود المسموح بها في قانون البيئة وتعديلاته، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال المخالفين.

وتستمر وزارة البيئة في أداء دورها التوعوي، حيث نفذت إدارات الإعلام بالأفرع الإقليمية لجهاز شئون البيئة المعنية بالمنظومة 2495 نشاطا توعويا للمزارعين للتوعية بمخاطر حرق المخلفات الزراعية وفوائد استغلاله كأسمدة وأعلاف غير تقليدية.

وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد على أن وزارة البيئة وبالتعاون مع الوزارات المعنية ستقوم بتكثيف الجهود المبذولة خلال فصلي الخريف والشتاء حيث يساعد المناخ على زيادة تركيز الجسيمات العالقة في الهواء مع بطء حركة الرياح نسبيا والتهوية السيئة وخاصة أثناء فترات الليل مما يؤدي إلى تراكم الملوثات لتصل أحياناً إلى تركيزات مرتفعة وذلك لمنع حدوث أي نوبات تلوث هواء حاد خلال هذه الفترة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى