رياضة

الاتحاد الإسباني يرفض طلب برشلونة بعدم مشاركة بيدري فى الأولمبياد

رفض الاتحاد الإسباني لكرة القدم، طلب إدارة نادي برشلونة بعدم مشاركة النجم الشاب بيدري مع الماتدور في أولمبياد طوكيو.

ذكرت إذاعة “كادينا سير”الإسبانية، إن مسئولي الإتحاد الإسباني رفضوا بشكل قاطع، طلب إدارة البارسا بإعفاء بيدري من المشاركة مع اللاروخا في أولمبياد طوكيو، رغم أحقية الفريق الكتالوني في ذلك.

أضافت، إنه لا يوجد إمكانية لبرشلونة، من أجل رفض مشاركة بيدري مع إسبانيا، في دورة الألعاب الأولمبية، خاصة وأنه كان هناك حالات لاعبين إدعوا الإصابة من أجل عدم المشاركة في الأولمبياج، لكن في حالة بيدري لا يمكن ذلك لأن اللاعب يريد الذهاب وتمثل الماتدور في هذا الحدث الكبير.

تابعت، إن مسئولي برشلونة ليس أمامهم سوء منح بيدري أجازة بعد المشاركة في أولمبياد طوكيو منعاً لتعرضه للإصابة، لأن اللاعب سيكون أنهي الموسم الماضي، ثم خاض بطولة كأس الأمم الأوروبية “يورو 2020” مع إسبانيا، وبعدها الأولمبياد مباشرة.

ويشارك الموهبة الشابة بيدري نجم وسط برشلونة، مع منتخب إسبانيا في بطولة كأس الأمم الأوروبية “يورو 2020″، وساهم في تأهل الماتدور إلي الدور ربع النهائي ومواجهة سويسرا بعد غداً، الجمعة.

رفض مسئولي فريق برشلونة، فكرة مشاركة الموهبة الشابة بيدري مع منتخب إسبانيا في أولمبياد طوكيو.

وتم إستدعاء بيدري موهبة نادي برشلونة صاحب الـ 18 عاماً، إلى قائمة منتخب إسبانيا، للمشاركة في أولمبياد طوكيو.

وحسبما نشرت صحيفة “سبورت”الكتالونية، إن مسئولي برشلونة يكثفون محاولاتهم، من أجل منع انضمام بيدري إلى قائمة منتخب إسبانيا التي ستخوض بطولة دورة الألعاب الأولمبية المقبلة في طوكيو.

أضافت، إن القوانين الخاصة بالأولمبياد، تنص علي مشاركة اللاعبين الأقل من 23 عاماً، وهو ما يتوافر في بيدري نجم وسط البارسا.

تابعت، إن إدارة برشلونة، بدأت التواصل مع الإتحاد الإسباني لإخطاره برفض مشاركة بيدري مع منتخب إسبانيا في الأولمبياد، خاصة في ظل مشاركته حالياً مع الماتدور في بطولة كأس الأمم الأوروبية “يورو 2020”.

ويواجه بيدري الإجهاد أو التعرض للإصابة، في حال مشاركته مع منتخب إسبانيا بأولمبياد طوكيو، حيث سينهي منافسات اليورو مع اللاروخا، ثم يتجه إلى أولمبياد طوكيو ولن يحصل علي راحة قبل إنطلاق الموسم الجديد.

إختتمت الصحيفة، إن نادي برشلونه له حق رفض مشاركة أي من لاعبيه في أولمبياد طوكيو، والتي تُدار تحت إشراف اللجنة الأولمبية وليس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” ولا تندرج ضمن الأجندة الدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى